هذه اختصاصات رئيس مكتب التصويت لانتخابات 8 شتنبر المقبل

التصنيفات
top

هذه اختصاصات رئيس مكتب التصويت لانتخابات 8 شتنبر المقبل
يعتبر رئيس مكتب التصويت، طبقا للقانون، المسؤول عن المراقبة وحفظ النظام داخل مكتب التصويت للانتخابات العامة التي ستجرى يوم الأربعاء 8 شتنبر المقبل لانتخاب أعضاء مجلس النواب، وأعضاء مجالس الجماعات والمقاطعات، وأعضاء مجالس الجهات.
ويسهر رئيس مكتب التصويت، بحسب دليل قانوني لوزارة الداخلية يفسر كل عمليات التصويت، حصلت عليه "الصحراء المغربية"، على ضمان إجراء جميع العمليات الانتخابية في احترام تام للقانون، وفي إطار من الهدوء والنظام، وحياد تام. كما يقوم رئيس المكتب باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لذلك، ويجوز له طرد كل شخص يعكر صفو النظام في قاعة التصويت أو يتسبب في عرقلة السير العادي لعملية الاقتراع، ويحرص الرئيس على ألا يهتم الناخبون في مكتب التصويت إلا بالإدلاء بأصواتهم ولا يجوز لهم إثارة مجادلات أو نقاش كيفما كان نوعه.
ويمكّن القانون لرئيس مكتب التصويت حماية الأدوار المخولة لممثلي وكلاء لوائح الترشيح، الذين تنحصر مهمتهم في مراقبة سير عمليات التصويت في كافة مراحلها، والإدلاء لرئيس مكتب التصويت بجميع الملاحظات المتعلقة بسير عملية الاقتراع، ومطالبته بتضمين محضر مكتب التصويت لجميع ملاحظاتهم خلال عملية التصويت التي ستنطلق على تمام الساعة الثامنة صباحا وتنتهي على الساعة السابعة من مساء اليوم نفسه.
وفي ختام يوم التصويت، يعلن رئيس مكتب التصويت على انتهاء مرحلة الاقتراع، ويشرع في تنفيذ العمليات والإجراءات الخاصة باختتام الاقتراع، إذ يأمر بإغلاق باب قاعة التصويت، ولا يقبل تصويت أي ناخب بعد الإعلان عن نهاية الاقتراع، غير أن الناخب الذي يكون سبق وأن دخل قاعة التصويت قبل حلول وقت اختتام الاقتراع، في قبل الساعة السابعة مساء، يمكنه إيداع ورقة تصويته في صندوق الاقتراع ولو بعد مضي ذلك الوقت.
وأوضح دليل عملي لكافة مراحل التصويت، أن عملية فرز وإحصاء الأصوات، تنطلق عند إعلان رئيس مكتب التصويت نهاية الاقتراع وغلق باب مكتب التصويت، حينها يقوم رئيس مكتب التصويت بتعيين فارزين أو فاحصين مساعدين، ويجوز للرئيس وأعضاء المكتب أن يتولوا بأنفسهم مهمة فرز الأصوات دون مساعدة فاحصين. ويمكن أن يساعد رئيس مكتب التصويت عدة فاحصين يعرفون القراءة والكتابة يختارهم من بين الناخبين الحاضرين غير المرشحين، ويوزعهم على عدة طاولات يجلس حول كل منها أربعة فاحصين.
كما يجوز للمرشحين تعيين فارزين يشاركون في عملية فرز الأصوات، وفي هذه الحالة، يجب على المرشحين تسليم رئيس مكتب التصويت أسماء الفاحصين الذين يقترحونهم للمشاركة في عملية الفرز في الساعة السادسة مساء على الأكثر. ويوزع الرئيس، بقدر الإمكان، الفاحصين المعينين من لدن المرشحين بالتساوي على مختلف طاولات الفرز، ولا يجوز أن يكون في كل طاولة أكثر من فاحص واحد معين عن كل لائحة ترشيح.
وقبل الشروع في عملية الفرز، يقوم رئيس مكتب التصويت بإجراءات تمهيدية لعملية الفرز، حيث يجب عليه حصر عدد المصوتين، وإحصاء جميع الناخبين الذين وضعت الإشارة أمام أسمائهم من طرف أعضاء المكتب، والتي تفيد أنهم أدلوا بأصواتهم. ويجب أن يكون عدد المصوتين مطابقا في جميع الفئات مع عدد أوراق التصويت.
حينها يقوم الرئيس في البداية بفرز أصوات الدائرة التشريعية المحلية، ولهذه الغاية يفتح الرئيس صندوق الاقتراع الخاص المتضمن لأوراق التصويت الخاصة بالدائرتين الانتخابيتين التشريعيتين المحلية والجهوية. ويقوم بإحصاء عدد أوراق التصويت التي يحتوي عليها الصندوق، ثم يأخذ أحد الفاحصين ورقة تصويت واحدة ويدفعها غير مطوية إلى فاحص آخر. ويقرأ الفاحص الذي تسلم الورقة بصوت عال اسم لائحة المرشحين التي وضعت علامة التصويت في المكان المخصص لها على مستوى الدائرة الانتخابية التشريعية المحلية، ويسجل فاحص آخر أو فاحصان الأصوات التي نالتها كل لائحة في أوراق إحصاء الأصوات المسلمة إليه.
منقول عن موقع casa24.ma

 



التعبيراتالتعبيرات